صحة حديث

صحة حديث بئر برهوت

صحة حديث بئر برهوت، يعد موضوع بئر برهوت من أكثر الموضوعات التي تشغل بال كثير من الناس لمعرفة مدي صحتها من بطلانها، ذلك لأنه قد دار حول هذا الحديث العديد من الشكوك والأقاويل حول عدم صحته خاصةً في ظل انتشار الأحاديث الضعيفة والخاطئة على ألسنة الناس دون علم بذلك، كذلك هناك أحاديث صحيحة أخرى يجهلها الكثيرون، وهناك العديد من الأشخاص الذين من يظنون أن هذا البئر مكان تلاقي أرواح الكفار وهذا ليس صحيحاً. إذن ما صحة حديث بئر برهوت ابن باز، وما هو بئر برهوت الحقيقي .. هذا ما سنعرفه في هذا المقال.

اقرأ في هذا المقال

صحة حديث بئر برهوت

إن جميع علماء الحديث قد أجمعوا على أن حديث بئر برهوت ضعيف.

صحة حديث بئر برهوت ابن عثيمين
صحة حديث بئر برهوت

ولكن قبل الخوض في صميم الحديث وشرح صحته من عدمها يجب أولا إلقاء الضوء على نص الحديث الذي يأتي على النحو الآتي: 

“لتقصُدَنَّكم نارٌ هي اليومَ خامدةٌ في وادٍ يُقالُ له : برْهوتُ ، يغشَى النَّاسَ فيها عذابٌ أليمٌ ، تأكلُ الأنفسَ والأموالَ ، تدورُ الدُّنيا كلُّها في ثمانيةِ أيَّامٍ تطيرُ كطيْرِ الرِّيحِ والسَّحابِ ، حرُّها باللَّيلِ أشدُّ من حرِّها بالنَّهارِ ، ولها بين السَّماءِ والأرضِ دوِيٌّ كدوِيِّ الرعدِ القاصفِ ، هي من رءوسِ الخلائقِ بالنَّهارِ أدنَى من العرشِ ، قلتُ : يا رسولَ اللهِ ! أسليمةٌ يومئذ على المؤمنين والمؤمناتِ ؟ قال : وأين المؤمنون والمؤمناتِ يومئذٍ هم شرٌّ من الحُمُرٍ يتسافدون كما تسافَدُ البهائمُ ، وليس فيهم رجلٌ يقولُ : مَهْ مَهْ”.

هذا الحديث رواه حذيفة بن اليمان، واختلف عليه أهل العلم  اختلافاً كثيراً. حيث أتفق البعض على كونه حديث ضعيف. وذلك لأن هذا الحديث يقال فيه أن  بئر برهوت هو وادي به نار خامدة. وإن هذه النار هي نار جهنم التي يلقي بها الناس على إثر عذاب يوم القيامة. وفي حقيقة الأمر لم تصدر حقيقة مؤكدة عن هذا الحديث فخلص أهل العلم إلى أنه حديث ضعيف.

تطبيق دعاء المسلم

صحة حديث بئر برهوت الألباني

ولأن البحث حول صحة الحديث عن بئر برهوت أكثر ما يهم الكثيرون، ننقل لكم الصيغة الصحيحة من هذا الحديث وهي: 

عن بن عباس رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “خَيرُ ماءٍ على وجْهِ الأرضِ ماءُ زَمْزَمَ ، فِيه طعامٌ من الطُّعْمِ ، و شِفاءٌ من السُّقْمِ ، و شَرُّ ماءٍ على وجهِ الأرضِ ماءُ بِوَادِي بَرَهُوتَ بِقُبَّةٍ بِحَضْرَمَوْتَ كَرِجْلِ الجَرادِ من الهَوامِّ ، تُصبِحُ تَتَدَفَّقُ و تُمسِي لا بِلالَ لَهَا”.

وقيل من بعض أهل العلم ومن بينهم “الإمام الألباني” رحمه الله، أن هذا الحديث صحيح واستدلوا على صحته بكتاب الله حيث قال عز وجل في كتابه العزيز “فكأين من قرية أهلكناها وهي ظالمة فهي خاوية على عروشها وبئر معطلة وقصر مشيدة”. والإشارة بالبئر المعطلة هنا تكون لبئر برهوت الذي يوجد بحضرموت. 

كما أنه قد ورد في كتاب يحمل اسم “كتاب الأصنام” وهو لأبي المنذر الكلبي، المنصف لعبد الرازق حيث قام كلاهما برفع هذا الحديث “بئر برهوت ” لعبدالله بن عباس وعلي بن أبي طالب. 

ثم بعدها تم رفعه إلى الطبراني والذي رفعه للنبي صلى الله عليه وسلم وذلك بعد مرور قرنين من الزمان. ثم قام الإمام الألباني بعد عدة قرون بجعل هذا الحديث صحيحاً. 

حيث قال الإمام الألباني أنه لم يأتي في هذا الحديث ما يدل على أن هذا البئر يوجد بداخله أجواء من الرعب أو أنه يعتبر كما يظن البعض عن كونه مكان يسكنه الجن وتنتشر فيه أرواح الكفار. 

ولكن ما أكده هذا الحديث أن ماء هذا البئر غير صالح الشرب أو الاستخدام الآدمي بوجه عام. كما أنه غير صالح للوضوء أيضاً ولا حتى للاستخدامات الشخصية لأنه يعتبر ماء غير طاهر على الإطلاق.

بئر برهوت في القرآن

صحة الحديث عن بئر برهوت
بئر برهوت في القرآن

لم يتم ذكر آية بشكل مباشر وواضح في القرآن الكريم تشير إلى بئر برهوت. ولكنه قد ذُكر في إحدى السور القرانية بإشارته سبحانه وتعالى “وبئر معطله“. ويشير مفسري القرآن إلى أن المقصود بها بئر برهوت. 

كما جاءت العديد من الأحاديث  الشريفة التي تناولت بئر برهوت وهذه الأحاديث بعضها ضعيف والبعض الآخر تم التيقن من صحتها.

وأيضا تم التحدث عن بئر برهوت في العديد من الأساطير القديمة قبل ظهور الإسلام وهي  تتحدث على أن بئر برهوت تسكنه الجن وأرواح الكفار ولكن لم يتم العثور على اي دليل مؤكد بهذا الكلام.

مرشح لك: صحة حديث عمود النار

بئر برهوت الحقيقي 

قام بعض العلماء بخوض تجربة جريئة من أجل استكشاف بئر برهوت الحقيقي. وتوصلوا إليه وقاموا بالنزول إلى قاع البئر. وقد قاموا بحفر حفرة ضخمة يبلغ عمقها نحو 112 متراً ويتراوح قطرها بين 30-35 متراً. 

وقام جميع المستكشفون بالنزول إلى هذا البئر ولكنهم واجهوا صعوبة في النزول إلى عمق أكثر من 50 متراً. وذلك يرجع إلى قلة الهواء والأكسجين بداخل البئر. 

وبعدما وصلوا إلى عمق لا بأس به وجدوا المياه الجوفية التي تنزل من جدران البئر على هيئة شلالات والتي يقطن بها الكثير من الكائنات الحية أمثال الضفادع والأفاعي والحشرات.

كذلك اكتشف العلماء أن بئر برهوت لم يصل إليه ضوء الشمس أبدا، ولم يلمس قاعه. وتم إطلاق اسم «قاع جهنم» عليه من قبل سكان مدينة حضرموت التي يوجد بها البئر.

وتوقع أحد العلماء أنه يمكن لهذا البئر أن يتحول إلى مزارا يقصده جميع السياح من حول العالم وذلك يرجع إلى توافر المياه الجوفية بداخله علي شكل شلالات وهو منظر لا تستطيع إغلاق عينيك عند رؤيته من روعته.

شرح حديث بئر برهوت

وبالحديث عن شرح حديث بئر برهوت الذي رواه الإمام الألباني فيقول النبي صلى الله عليه وسلم “خير ما علي وجه الارض” أي أنه يقصد أجود أنواع الماء على وجه الأرض كافةً.

“ماء زمزم” وهو بئر مشهور في المسجد الحرام  يبعد عن الكعبة بنحو 38 ذراعاً. وهذا الماء وصف بأنه مباركاً طهورا يقصده جميع الحجاج والمعتمرين من حول العالم.  

“فيه طعام من الطعم” ويشير بهذا إلى أن هذه الماء تشبع من يشربها وتغنيه عن الطعام والشراب وتكفيه.

“شفاء من السقم ” ويشير هنا إلى أهمية هذه المياه في كونها شفاءً للناس جميعاً من كل الأمراض التي يصابون بها فقط يحتاج إلى نية صالحة صدوقة قبل الشرب.

“شر ماء علي وجه الأرض ماء بوادي برهوت بقبة حضرموت” هنا يتحدث عن ماء بئر وادي برهوت وهو بئر عميق بحضرموت في اليمن وماؤها أسود غير نقي ولا يمكن نزول قعر هذا البئر ولا حتى التنفس بداخله بشكل طبيعي.

“كرجل الجراد من الهوام” أي يشربها الوحوش والطيور الجارحة والحشرات مثل الجراد وشبهها بالجراد حيث أنه إذا طال أرض خضراء أفناها في الحال وأهلك بها من زرع وما عليها من حيوانات.

“تصبح تتدفق” أي تهبط بالماء الكثير.

“تمشي لا بلال لها”  تسير ولا يوجد بها قطرة ماء واحدة ولا أرضها تكون مبتلة.  

ويبين لنا هذا الحديث الفرق بين أنواع الماء في الأرض حيث يوجد آبار  مياهها شفاء للناس  أجمعين وهي ماء مباركة مثل ماء بئر زمزم بالمملكة العربية السعودية. 

وأيضا آبار مائها غير صالحة للشرب ولا للاستخدامات الشخصية ولا الوضوء أيضًا مثل بئر برهوت باليمن.

بئر برهوت يسكنه الجن 

صحة حديث بئر برهون ابن باز
بئر برهوت يسكنه الجن 

يقول بعض الناس أن في أوقات معينة من كل سنة تصدر بعض الأصوات من بئر برهوت أشبه بالأنين. كذلك يقول بعض سكان حضر موت أن هذا البئر يخرج منه روائح في غاية الكراهة.

كذلك يظن بعض أهل هذا المكان أن هذا البئر قد بناه الجن وهو سجن لكل جني يخالف القوانين والأوامر. وذلك كان بأمر من أحد ملوك الدولة الحميرية القديمة الذي كان يريد من الجن أن يبنوه له كي يحتفظ فيه بأمواله وثروته.

وهناك قصة فردية لشخص قرر النزول إلى بئر برهوت لعمق مائة متر وسرعان ما أطلق صرخاته مستغيثا بأحد وأصيب بصدمة حادة. 

وبعدما تم إنقاذه قص حكايته وقال أنه رأى أن فوهة البئر كادت أن تغلق عليه. لذلك صرخ، وبعد استكشاف صور الكاميرا وجدوا أن كل ما صور ظلام على الرغم من أن الإضاءة كانت قوية أثناء التصوير. وهذا ما أثار دهشة الجميع حينها وبدأوا في تصديق الخرافات التي تدور حوله أكثر وأكثر.

وكل ما سبق ذكره من معلومات حول بئر برهوت ما هو إلا اجتهادات لبعض العلماء والمستكشفين لمعرفة ما يحويه هذا البئر ومدى صحة ما يقال عنه. لكن لا نستطيع أن نجزم بأن كل ذلك صحيحاً.

وها نحن قد وصلنا إلى نهاية مقالنا. الذي تحدث عن صحة حديث بئر برهوت ابن عثيمين، وتم التصديق والاتفاق على حديث واحد والذي اعتبرناه أصح الأحاديث التي تحدثت عن هذا البئر وهو حديث الألباني. ويوجد أيضا بعض الأحاديث  الضعيفة التي لم يتم التأكد من صحتها. وحاولنا في هذا الموضوع الإلمام بعدة نقاط وهي أن بئر برهوت لا يصلح  للشرب  ولا الوضوء. وأن بئر برهوت عمقه كبير ومياهه سوداء اللون. وقول البعض أنه سجن للجن، تابعونا ليصل إليكم كل جديد.

اقرأ أيضاً:

صحة حديث الجنة تحت اقدام الامهات

دعوات فجرية

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى